منتدى جرأة قلب
هذه الرساله تفيد بأنك غير مسجل
ويسرّنا جداً إنضمامك الينا
للتسجيل أضغط هنا


مساحة لكل ماهو مميز
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
Like/Tweet/+1
المواضيع الأخيرة
» رساله الى صديق راحل ...؟
الإثنين ديسمبر 02, 2013 10:49 pm من طرف الزعيم

» مليونية رابعه ( جماجم من ذهب )
الإثنين أغسطس 26, 2013 9:17 pm من طرف ziko

» حكم العسكر
الخميس يوليو 11, 2013 5:14 am من طرف ziko

» لا تحلمي بالأنفصال
الإثنين يوليو 08, 2013 8:48 pm من طرف ziko

» عاصمة البنفسج
السبت يونيو 22, 2013 2:49 am من طرف ziko

» الى مسبده
الثلاثاء يونيو 04, 2013 9:45 pm من طرف ziko

» غربة عاشق
الأحد يونيو 02, 2013 9:07 pm من طرف ziko

»  انثى القارة السمراء
الخميس مايو 30, 2013 9:19 pm من طرف ziko

»  العشق اليماني
السبت مايو 25, 2013 1:01 am من طرف ziko

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ziko
 
الزعيم
 
اسير القلوب
 
ملاك
 
قطر الندى
 
الجنرال
 
اريج
 
حبيب القلوب
 
الرائد
 
ماجد باسلامة
 
سحابة الكلمات الدلالية
أفضل 10 فاتحي مواضيع
ziko
 
اسير القلوب
 
الزعيم
 
ملاك
 
حبيب القلوب
 
الرائد
 
اريج
 
غموض الاتاوي
 
الجنرال
 
ماجد باسلامة
 

شاطر | 
 

 رب يتاجر لكِ في البر والبحر و تجعلينه ظالمًا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ziko
الأداره
الأداره
avatar

الجنس : ذكر

بطاقة الشخصية
لوحة التحكم:

مُساهمةموضوع: رب يتاجر لكِ في البر والبحر و تجعلينه ظالمًا   الثلاثاء ديسمبر 04, 2012 2:00 am

جاءت إمرأه الى داوود عليه السلام

قالت: يا نبي الله ....ا ربك...!!! ظالم أم عادل ???ـ
...
فقال داود: ويحك يا امرأة هو العدل الذي لا يجور،


ثم قال لها ما قصتك

قالت: أنا أرملة عندي ثلاث بنات أقوم عليهن من غزل يدي

فلما كان أمس شدّدت غزلي في خرقة حمراء

و أردت أن أذهب إلى السوق لأبيعه و أبلّغ به أطفالي

فإذا أنا بطائر قد انقض عليّ و أخذ الخرقة و الغزل و ذهب،

و بقيت حزينة لاأملك شيئاً أبلّغ به أطفالي.

فبينما المرأة مع داود عليه السلام في الكلام

إذا بالباب يطرق على داود فأذن له بالدخول

وإذا بعشرة من التجار كل واحد بيده : مائة دينار

فقالوا يا نبي الله أعطها لمستحقها.

فقال لهم داود عليه السلام: ما كان سبب حملكم هذا المال

قالوا يا نبي الله كنا في مركب فهاجت علينا الريح و أشرفنا

على الغرق فإذا بطائر قد ألقى علينا خرقة حمراء و فيها

غزل فسدّدنا به عيب المركب فهانت علينا الريح و انسد

العيب و نذرنا لله أن يتصدّق كل واحد منا بمائة دينار

و هذا المال بين يديك فتصدق به على من أردت،

فالتفت داود- عليه السلام- إلى المرأة و قال لها:ـ
رب يتاجر لكِ في البر والبحر و تجعلينه ظالمًا،

و أعطاها الألف دينار و قال: أنفقيها على أطفالك

الله اعلم عن صحة القصه الا انها مؤثره

_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alromnsi.montadalafdal.com
 
رب يتاجر لكِ في البر والبحر و تجعلينه ظالمًا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى جرأة قلب :: الفئه الثالثه :: الواحة الأدبيه :: القصص والروايات-
انتقل الى: